مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية Alsco Software
rss
rss
rss
rss
rss
القائمة الرئيسية
البريد الالكتروني
 أسم البريد:  
 كلمة المرور:  
 نوع التصفح:  

محرك بحث الموقع
التقويم
الوقت الان
محرك بحث قوقل
Google

نجل العلامة الشهيد كمال الدين الغريفي يشيد بمواقف مفتش عام الداخلية ودفاعه عن المظلومين

استقبل المفتش العام لوزارة الداخلية السيد محمد مهدي مصطفى اليوم الثلاثاء نجل العلامة السيد أحمد كمال المقدس الغريفي بمكتبه ببغداد والذي اشاد بمواقف السيد المفتش العام الإنسانية ودفاعه عن المظلومين وحرصه على انفاذ القانون وتطبيقه.

وقّدم التدريسي في كلية القانون / جامعة بغداد الدكتور محمد حسين أحمد الغريفي كتاب شكر وتقدير للسيد المفتش العام ممثلا عن والده تقديراً لمواقفه النبيلة في انصاف المظلومين والدفاع عن حقوقهم وسعيه الحثيث في متابعة شؤون المواطنين وحرصه على انفاذ القانون وتطبيقه.

وقد نقل محمد حسين تحيات والده وسلامه للسيد المفتش العام وتمنياته له بدوام الموفقية والسداد والنجاح بعمله خدمة للصالح العام، مشيداً بإخلاصه وتفانيه في عمله، مثمناً جهوده في متابعة قضايا الأمن ورصده شكاوى المواطنين وذوي الشأن وسعيه الحثيث لحلها، الأمر الذي انعكس على الواقع الأمني في قاطع الكرخ والذي شهد تحسناً كبيراً بفعل المخلصين من أبناء القوات الأمنية والمخلصين أمثال مفتش عام الداخلية.

الى ذلك أكد السيد المفتش العام حرص وزارة الداخلية على توفير الأمن والخدمات المناسبة للمواطنين، ومتابعة القضايا التي لها مساس بحياة المواطنين وأمنهم، وهي جادة وحريصة على أن ينعم العراقيون بمختلف طوائفهم وأعراقهم بالحرية والسلامة والعيش الرغيد.

مشيراً الى الدور الكبير الذي تتحمله المؤسسة الدينية في ضرورة التوعية على مكافحة ومحاربة الفساد والدعوة الى نشر لغة الحوار والتسامح والسلام بعيداً عن الخطاب الطائفي والتحريضي.

مشيداً بمواقف رجال الدين المصلحين الذين يسعون جاهدين لجمع كلمة الأمة العراقية على كلمة سواء واحدة، وقد قدّم الكثيرون منهم حياتهم ثمناً في سبيل الدفاع عن الحق والوطن ولا زالوا يضحون، وما الانتصارات الأخيرة التي حققها ويحققها أبطال قواتنا الأمنية ومجاهدو الحشد الشعبي إلا واحدة من ثمرات فتوى الجهاد الكفائي والتي استطاع العراقيون بسببها دحر الإرهاب الداعشي والحاق الهزيمة النكراء به.

يذكر أن سماحة السيد أحمد المقدس الغريفي هو نجل العلامة الشهيد السيد كمال الدين الغريفي أحد أشهر خطباء بغداد والذي اغتالته يد الإرهاب وهو ذاهب لأداء صلاة الجمعة عام 2005.

أرسلت بواسطة: أدارة الموقع | التاريخ: 18-04-2017 | الوقـت: 04:33:00 مساءا | قراءة : 152 |

التصويت على المقال

المعدل: المعدل: 5عدد المصوتين:7

_EXCELLENT _VERYGOOD _GOOD _REGULAR _BAD
التعليقات
التعليق مسموح للاعضاء يمكنك التسجيل من هنا .

أو يمكنك الدخول بعضويتك في حالة كونك مسجل مسبقا من هنا .


تاريخ أخر تحديث الموقع:- [ 2017-05-22 ]
مواقع الكترونية تهمك
موقع رئاسة جمهورية العراق
جمهورية العراق - الامانة العامة لمجلس الوزراء
مجلس النواب العراقي
جمهورية العراق - السلطة القضائية - مجلس القضاء الاعلى - المحكمة الاتحادية
ديوان الرقابة المالية
هيئة النزاهة
موقع وزارة الداخلية
موقع وزارة الدفاع
وزارة النفط
وزارة المالية
موقع مؤسسة السجناء السياسيين
موقع شبكة الإعلام العراقي
موقع مؤسسة الشهداء
موقع وزارة الثقافة
موقع وزارة الصناعة
موقع وزارة النقل
موقع وزارة الصحة
موقع وزارة التربية
قائمة الاستفتاءات
 هل تستطيع تقديم شكواك بدون خوف
نعم
لا



النتائــج
المزيد من الأستفتائات

عدد المصوتين: 3085
الطقس
جميع المحافظات

 

صفحة جديدة 1